عندما تتيح شبكات التواصل التشفي بضحايا الإرهاب

في هذه الحلقة من ريتويت، نتوقف عند التفاعل السلبي والتشفي على شبكات التواصل الاجتماعي إزاء ضحايا الاعتداء الإرهابي في ملهى رينا الشهير في اسطنبول في تركيا، فكانت موجة من التعليقات والتغريدات التي لم يتردد أصحابها في محاكمة المحتفلين برأس السنة وبالساهرين والساهرات الذين قتلوا في الملهى.

متابعة القراءة

مشاركة:

اترك تعليقك