تنسيق الورد مهنة تعود إلى الأسواق في مدينة إدلب

اشترك في قناة اورينت : http://goo.gl/oYUIq7 مهن كثيرة اندثرت وأخرى باتت نادرة وثالثة تراجعت إلا أن تجارة الورود مازال بعض الرجال يمتهنونها ويحاولون نشرها بين المناطق المحررة خاصة الآمنة نسبيًا منها حاليًا، مثل الشاب "مهند مرضعة" ووالده أحد أقدم تجار الزهور بل وأولهم في مدينة #إدلب شمالي #سوريا التي كانت من أفضل الدول بتجارة الورد. ميرنا الحسن/ أورينت نيوز-مدينة إدلب

مشاركة:

اترك تعليقك