بقلم : علي منصور أحمد: طارق اضرط من عمه وابيه!

السفاح المدعو العميد طارق قائد الحرس الخاص كان اول الهاربين من منزل عمه الرئيس المخلوع صالح تاركا مسؤوليته الرسمية والاسرية في حماية رأس عمه وزعيمه ليواجه مصيره وحيدا اثناء اقتحام قوات شريكه الانقلابي

متابعة القراءة

مشاركة:

اترك تعليقك